Adult Search

أوديسا

أوديسا هي ثالث أكبر مدينة في أوكرانيا، وهي عبارة عن ميناء رئيسي يقع على الشاطئ الشمالي الغربي للبحر الأسود، كانت في القديم
مستوطنة صغيرة للتتار تأسست سنة 1440 وبعد فترة من السيطرة الليتوانية، انتقلت إلى حكم السلطان العثماني في 1529 وظلت كذلك
حتى هزيمة الإمبراطورية العثمانية في الحرب الروسية التركية عام 1792.
تأسست مدينة أوديسا الحديثة بمرسوم من الإمبراطورة كاترين العظمى في 1794 وأصبحت ميناءً للتجارة الحرة خلال القرن التاسع
عشر، وفي الفترة الحالية تختزن الكثر من المعالم السياحية المثيرة للاهتمام والتي يمكنك زيارتها مثل قلعة أكيرمان على ضفة مصب
دنيستر وهي أكبر قلعة في أوكرانيا.
في القرن التاسع عشر كانت أوديسا رابع أكبر مدن الإمبراطوريّة الروسيّة بعد كلٍّ من موسكو وسانت بيترسبورغ ووارسو، هندستها
المعماريّة التاريخيّة أقرب إلى البحر المتوسط منها إلى الروسيّة بعد أن تأثّرت بشدّة من جرّاء الأساليب الفرنسيّة والإيطاليّة، يتم بناء
بعض المباني في مزيج من الأساليب المختلفة، بما في ذلك الفن الحديث، عصر النهضة والكلاسيكي و قد تمّ ضمّ المدينة لأوكرانيا سنة
1922 من قبل لينين .
تعتبر أوديسا أدفىء مدن أوكرانيا في فصل الشتاء لوجودها على البحر، اللغة الرسمية في المدينة هي الروسية، ملامح التطور ملحوظة
في الابنية العالية الجديدة والسيارات الحديثة، يعتبر مركز المدينة شارع الدرباسوف سكيا وهو أقدم الشوارع أغلبية سكانها مسيحيين

بالإضافة إلى اليهود يوجد فيها عدد من الكنائس وتوجد أربعة مساجد للمسلمين يوجد فيها عدد كبير من الأجانب من مختلف دول العالم
من طلاب وتجار. مدينة جميلة على ساحل البحر الأسود. تتميز بمبانيها التاريخية وبشوارعها القديمة الجميلة.
يوجد بها مسرح الأوبرا والباليه وهو من المسارح التاريخية المشهورة في أوروبا. كما يوجد بها مسرح الموسيقى والكوميديا وعدد كبير
من المتاحف والمكتبات العامة وعدد من الفنادق الفخمة مثل فندق أوديسا. ورغم كونها مدينة أوكرانية إلا أن أغلب سكانها من أصل
روسي ويوجد فيها عدد كبير من اليهود.
تشتهر بكونها مدينة صناعية وزراعية. وكذلك يوجد فيها مرفآن هما: مرفأ أوديسا ومرفأ يوجني (وهو أيضاً مرفأ نفطيّ مهمّ على
الصعيد العالمي) وهو موجود في ضواحي المدينة، بالإضافة إلى أنها تمثل مركزا رئيسيا للنقل التكامل مع خطوط السكك الحديدية.
تمتلك أوديسا معالم طبيعية جميلة كالشواطئ المطلة على البحر الأسود بالإضافة إلى أجوائها اللطيفة كما ان شوارعها فى غاية الجمال
وبها معالم تاريخية حيث التصميمات القديمة الرائعة التى تستحق المشاهدة كما أن تعتبر أوديسا من أرخص مدن اوروبا فأسعار الطعام,
السكن والمواصلات بها معتدلة كما أن هناك عدد كبير من الاماكن السياحية دخولها مجانى.
توجد اوديسا فوق تلال متدرجة ولها إطلالة على الخليج لذا فمناخها فى فصل الشتاء تنخفض به درجات الحرارة لتصل إلى 2 درجة
مئوية أما فى فصل الصيف فدرجات الحرارة حوالى 22 درجة مئوية و لذاعزيزى السائح ننصحك بالذهاب إلى مدينة اوديسيا فى الفترة
من شهر مايو وحتى شهر سبتمبر لانها درجات الحرارة تكون مناسب للتنزه وتساعدك على قضاء أجمل الأوقات بها.
تتميز المدينة بمطبخها الذى يقدم تشكيلة من أشهى الماكولات سواء المحلية او الدولية لذا فعليك بتجربة الطبق المحلى الشهير ” بورش ”
فله نكهة وطعم لذيذ وأيضا طبق ” فارينيكي ” فهذه الاطباق موجودة فى أى قائمة طعام بأوكرانيا أما عن أفضل المطاعم فى المدينة
فمطعم ” جاردا ” الموجود فى شارع جافانايا ويتميز بتقديمه لماكولات بحرية شهية وأكلات محلية وأيضا إيطالية وفرنسية وأيضا مطعم
” غراند بريكس ” الموجود فى بونينا ويتميز بتقديمه للوجبات الأوكرانية بالإضافة إلى مطابخ البحر الأبيض المتوسط.

جبال الكاربات

إن كنت تبحث عن المغامرة عند السفر إلى أوكرانيا، فلماذا لا تتوجه إلى جبال الكاربات التي توفر لزائريها ثروة من المشاهد الطبيعية الخلابة علاوة على الأنشطة المميزة طول العالم، بما في ذلك مسارات السير الرائعة وركوب الدراجات في الهواء الطلق والعديد من الأنشطة التي تنفرد بها هذه المنطقة الرائعة من أوكرانيا.
وإذا حالفك الحظ بزيارة الكاربات في أشهر الشتاء، يمكنك زيارة مجموعة من منتجعات التزلج المختلفة والتي توفر للجميع فرص فريدة من الاستمتاع بين الثلوج.تعتبر سلسلة جبال الكاربات مردا سياحيا جميلا و جذابا طوال فصول السنة. ففي الشتاء يقدم الناس إلى هنا للتزلج وقيادة عربات التزلج الجليدية، وفي الصيف يقدمون للسياحة في الهواء الطلق و التسلق.
تقع الجبال الكارباتية في الغرب الأوكرانيّ على مساحة تقدر بـ 4% من الإقليم الأوكراني، وهي تؤوي أربع مناطق إداريةً: منطقة زاكارباتيا، ومنطقة إلفيف، ومنطقة إيفانو– فرانكوفسك، وجزءٌ من منطقة تشيرنيفتسي. وإنّ أعلى قمةٍ في الجبال الكاربيثية هي جبل غوفيرلا الذي يبلغ ارتفاعه 2061 متراً، ويبدأ نهرا دنيستر و بروت بالتدفق من الجبال الكاربيثية.
خلال رحلتك في الجزء الأوسط من أوكرانيا ستمر بالمرتفعات الشاهقة الجميلة لبوديليا، وسترى في الأفق قرب مدينة إيفانوفرانكوفسك أولى سلاسل الجبال الكاربيثية وهي تدعى “قبل الكاربيثية” وهنا سيرى المسافر أجمل المناظر الطبيعية في أي فصلٍ من فصول السنة؛ جبالٌ خضراء فاتنةٌ مكسوةٌ بسجادٍ من الأزهار الملونة. وشتاءً لمعان أشعة الشمس المنعكسة عن السطح الثلجي المغطي للجبل. وفي كل مرةٍ تأتي فيها إلى هنا سوف تندهش بمزيج القصص الخيالية والأحداث الغامضة.
طبيعة الجبال الكاربياتية: منطقة الجبال غنيةٌ بالآثار الطبيعية، فهناك العديد من الصخور والكهوف والأملاح المترسبة والشمع المعدني (أوزوكريت) ومصادر معدنيةٍ أيضاً.
يمتد المحيط الكارباتي (بيسكيدز و غوغانز الخارجية) إلى الجنوب نَجْدِ قبل الكاربيثي المرتفع، حيث الغابات الغنية بأشجار الفاكهة والتوت.
والوسط الكاربيثي (فيرخوفينسكي) عبارةٌ عن أراضٍ منخفضةٍ تُلائم العبور من خلالها.
وإن لؤلؤة الجبال الكاربيثية هي بولونينسكي والتي هي أعلى جزءٍ من الإقليم.
تتكون القمم الكاربيثية البركانية من فوهات براكين هامدةٍ. والقمم الصخرية مزينة بالأنهار والبحيرات الجبلية والغابات المُكْفَهِرِّة ومشاتل نبات الكرمة ـ كل ذلك يجعل الجبال الكاربيثية البركانية ذات مناظر فاتنةٍ. والمناطق المنخفضة في الجبال الكاربيثية جيدةٌ للزراعة. كما سيرى المرء العديد من الأشياء الممتعة، فعلى سبيل المثال جبل شجر الصنوبر في جبل بوب إيفان على ارتفاعٍ أكثر من 2000 مترٍ، وشجر الأركس الأوروبي قريبٌ من راخيف على ارتفاع 54 متراً. كما يمكنك زيارة وادي النرجس في البيع.
أفضل المنتجعات الشتوية في المنطقة الكاربيثية هي: سلافسك، بوكوفيل، ياريمتشي، دراهوبرات، بابلونيتسيا، كوسيف. وتحوي تلك المنتجعات بنيةً تحتيةً متطورةً: فنادق مريحةٌ، شققٌ فرديةٌ، أو زوجيةٌ خاصةٌ دافئةٌ ومريحةٌ، ومطاعم عديدةٌ ومقاهٍ كثيرةٌ.
إن جمال الطبيعة الكاربيثية مليءٌ بالمعالم الطبيعية حيث الكثير من الحصون القديمة متواجدةٌ هنا، حصن شينبورن، وحصن بالانوك في موكاتشيفو، وحصن أوزغورود، والقلعة في قرية بيدهيرتسي وغيرها. ويمكنك أن تعتبر الجبال الكاربيثية أفضل مكانٍ للسياحة مع الطبيعة في أوكرانيا.
هنالك العديد من الأساطير والقصص الغامضة حول الحياة في الجبال الكاربيثية، كما أن أشعاراً وقصصاً كُرِّست لجمال الطبيعة الكاربيثية. كما وصف بعض الكُتَّاب (إيفانو فرانكو، ليزيا أوكرانكا، أولغا كوبيلانسكا) الطبيعة وحياة السكان في الجبال الكاربيثية.
تُعرف الجبال الكاربيثية بأنها أفضل منطقةٍ للاستجمام، فالهواء عليلٌ فيها ونقيٌّ جداً، وكذلك مناخها جيدٌ لصحة القلب والرئتين.

كييف

قرنا من العمر، ومع ذلك لا يزال الشباب يتوافدون عليها بشكل ملحوظ في كل جانب
من جوانب الحياة. والكلمات الأولى التي من المحتمل أن نسمع عن عاصمة أوكرانيا وربما تبدو مألوفة، انها المدينة التي تتباهى بالتقاليد
العريقة، وكنوزها والتراث الثقافي وحكايات مجدها ، كما بها الكثير من المشاهد الرائعة .
كييف غنية بالتأكيد بالهندسة المعمارية الفريدة والمواقع التاريخية والأثرية، والتحف الفنية المعروضة في العديد من المتاحف والمعارض
الفنية ، ويتشكل الجانب الديني في العاصمة الأوكرانية التي تتميز بالمشاهد والمعالم التاريخية الشهيرة، مثل سانت صوفيا، والقديس
فلاديمير، والكاتدرائيات وسانت مايكل وعشرات من المعالم الأخرى ، والمنحدرات الخضراء التي تنمو علي ضفاف نهر الدنيبر،
وحدائق المدينة الرائعة، ومناطق وسط المدينة القديمة التي تسمى أحيانا “مونمارتر كييف”، وعدد كبير من الأماكن الشعبية السياحية.
مع تاريخ يعود إلى ما لا يقل عن 1400 سنة، تبدو مدينة كييف الأوكرانية اليوم كوجهة متعددة الأوجه بشكل لا يصدق، حيث تأخذ
زائريها في رحلة لا تقارن بين المعالم السياحية والأماكن الأثرية ذات التصاميم المعمارية الفريدة التي تستحق الزيارة, كييف هي عاصمة
أوكرانيا وأكبر مدنها، وتقع في شمال وسط البلاد على نهر الدنيبر. يبلغ عد سكان المدينة ثلاث مليون نسمة.
تُعتَبر كييف مركزاً صناعيّاً وتعليميّاً وثقافيّاً مُهمّاً في أوروبا الشرقية، فهي موطن للصناعات التكنولوجية الفائقة والعديد من مؤسسات
التعليم العالي، كما أنها موقع للعديد من المناطق الأثرية المشهورة. وتمتلك المدينة بنية تحتية واسعة النطاق ونظاماً متطوّراً للنقل العام،
بما في ذلك مترو كييف.
يُقال أن إسم كييف اشتق من إسم “كي”، وهو واحد من المؤسسين الأربعة الأسطورين للمدينة. تعد مدينة كييف واحدة من أقدم المدن في
أوروبا الشرقية، ومرَّت بعدة فترات إكتسبت فيها مجداً كبيراً. وكانت المدينة عبارة عن مركز تجاري قبل القرن الخامس الميلادي، حتى
استولى عليها الإفرنج (الفايكنج) في منتصف القرن التاسع. وقد أصبحت المدينة في عهد الإفرنج عاصمة للروس، وأول دولة للسلاف
الشرقيين. تعرَّضت المدينة لتدمير كامل أثناء الغزو المغولي في عام 1240، وفقدت معظم نفوذها في القرون التالية.
إزدهرت كييف مرة أخرى أثناء الثورة الصناعية في الإمبراطورية الروسية في أواخر القرن التاسع عشر، ثم أصبحت بعد استقلال
الجمهورية الأوكرانية الشعبية عن الإمبراطورية الروسية – عاصمة للجمهورية الجديد. ومنذ عام 1921 أصبحت كييف مدينة مهمة في

جمهورية أوكرانيا السوفيتية الاشتراكية وأصبحت عاصمة لها عام 1934. عانت المدينة خلال الحرب العالمية الثانية مرة أخرى
أضراراً كبيرة، لكنها تعافت بسرعة في السنوات اللاحقة للحرب، وقد كانت آنذاك ثالث أكبر مدينة في الاتحاد السوفياتي. بقت كييف
عاصمة أوكرانيا بعد انهيار الاتحاد السوفياتي واستقلال أوكرانيا عام 1991.
منذ إدخال نظام التأشيرة الحرة بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وسويسرا في عام 2005، شهدت أوكرانيا زيادة كبيرة في
أعداد السياح الاجانب الذين يزورون البلاد.
تعرف كييف بانها مدينة خضراء وتمتلك حديقتان نباتية والعديد من الحدائق الصغيرة والكبيرة. يقدم متحف الحرب العالمية الثانية
عروض للتاريخ العسكري والمعدات سواء في الداخل أو في الهواء الطلق المحاط بالتلال الخضراء المطلة على نهر دنيبر.
على مشارف المدينة الجنوبية، بالقرب من قرية بيروهيف التاريخية، يوجد متحف في الهواء الطلق ويسمى “متحف العمارة الشعبية
والحياة من أوكرانيا” ويبلغ مساحته 1,5 كيلومتر مربع. توجد في هذا المتحف منازل صغيرة ذات التصميمات العريقة من مختلف
المناطق الريفية في أوكرانيا.
تمتلك كييف العديد من عوامل الجذب الترفيهي مثل ممرات البولينج ومسارات للسباقات وصالات البلياردو وميادين الرماية أيضًا. كما
تمتلك حديقة كييف الحيوانية 2,600 حيوان من 328 من الأنواع المختلفة.
تضم كييف ما يقرب من أربعون متحف في جوانب مختلفة من التاريخ الأوكراني العريق وخمس وعشرون مسرح ودار أوبرا.

لفيف

تعد لفيف أكبر مدينة في غرب أوكرانيا وسابع أكبر مدينة في أوكرانيا من حيث المساحة، ويبلغ عدد سكانها حوالي 750،000 نسمة وتبلغ مساحتها 182.01 كيلومتر مربع.
يلقبونها بإسم باريس الصغرى وهي مدينة تم بنائها بكثير من التناغم والإنسجام للتمتع بسحر أوروبي حقيقي وفهم متطور للذوق والجمال، حيث تجد هناك دائما جوًّا خاصًا في الطراز المعماري لينعكس على كل شيء، بدءًا من أسماء المحلات التجارية الصغيرة والمقاهي، واجهات المباني الأنيقة، التصميم الجميل والأصلي، والديكورات الداخلية للمباني التاريخية في منطقة وسط المدينة.
لطالما كانت مدينة لفيف معروفة جدًا في أوروبا، وليس من المستغرب أنها ذُكرت في عام 1618 في “قائمة أبرز مدن العالم” التي نشرت في كولونيا الألمانية، وبعد 380 سنة أدرجت المدينة رسميًا في قائمة اليونسكو للمعالم الأثرية، وتوجد حولها العديد من البلدات والقرى الأوكرانية التي تفتخر بكثير من بقايا التحصينات القديمة.
لفيف هي واحدة من المراكز الثقافية الرئيسية في أوكرانيا. تم تسميتها على إسم “ليو”، الإبن الأكبر للقيصر الروسي دانييل غاليتسكي ، وكانت عاصمة المملكة الجاليكية من 1272 إلى 1349 عندما غزاها الملك كازيمير الثالث الكبير الذي أصبح يعرف فيما بعد باسم ملك بولندا وروسيا. من عام 1434 كانت العاصمة الإقليمية للمقاطعة الروسية في مملكة بولندا وكانت تعرف باسم لفيف. في عام 1772 بعد التقسيم الأول لبولندا أصبحت المدينة عاصمة لمملكة هابسبورغ في غاليسياولودوميريا وتمت تسميتها باسم ليمبيرج. في عام 1918 لفترة قصيرة كانت عاصمة جمهورية غرب أوكرانيا الشعبية. بين الحروب عرفت المدينة مرة أخرى باسم لفيف وكانت مركز مقاطعة لفيف في الجمهورية البولندية الثانية. بعد الحرب العالمية الثانية أصبحت جزءًا من الجمهورية الأوكرانية السوفيتية الإشتراكية وفي عام 1991 أصبحت جزءًا من الجمهورية الأوكرانية المستقلة.
لفيف هي أحد أجمل الوجهات السياحية الأوكرانية التي تستحق الزيارة، إذ تتمتع بالتاريخ الغني والثقافة المميزة، والهندسة المعمارية الجميلة، والحياة الحضرية والسكان المحليين الودودون، علاوة على المطاعم والمقاهي الفريدة من نوعها، تفتخر لفيف بمجموعة مذهلة من المباني القوطية والباروكية علاوة على مباني عصر النهضة، ناهيك عن أن المدينة القديمة هنا هي أحد مواقع الترث العالمي لليونسكو باعتبارها واحدة من أفضل مدن القرون الوسطى في أوروبا، والتي لن تكتمل رحلتك دون زيارتها والتجول بين شوارعها مع الاستمتاع بساحة السوق السابقة والجلوس على أحد المقاهي المنتشرة في الهواء الطلق والتي تحيط بها قصور عصر النهضة.
تقريبا كل مبنى في وسط المدينة يفتخر بواجهة مزخرفة أو ازدهار معماري فريد، حتى أنك منذ وصولك إلى هذه المدينة الجميلة ستعتمد دائما على الكاميرا الخاصة بك لالتقاط أجمل الصور الفوتغرافية المذهلة للمشاهد المميزة هناك.
لفيف هي مدينة المهرجانات، ولا يهم في أي وقت من العام ستزورها، فدوماً ما تستضيف المدينة العديد من المهرجانات والمناسبات الثقافية مجاناً في الهواء الطلق، والتي يصل عددها لأكثر من 50 مهرجان على مدار السنة، فكل مهرجان يقدم برنامج متنوع من الأحداث، بما في ذلك مهرجان للطعام، والفن، والموسيقى، والثقافة، والتاريخ والتراث الغني للفيف وغرب أوكرانيا.
تتمتع لفيف بمشهد ثقافي مميز، حيث تضم 7 مسارح و 49 متحف و 20 معرضاً فنياً، وتقدم العديد من المسارح العروض الموسيقية أو الدرامية تقريبا كل يوم من أيام الأسبوع، كما يمكنك حضور الاحتفالات وعروض البالية الرائعة في دار الأوبرا لفيف التي تعد جوهرة معمارية مبنية على طراز النهضة الحديثة في عام 1901، فضلا عن كونها واحدة من أجمل دور الأوبرا في أوروبا.
تمتلك لفيف بنية تحتية سياحية متطورة وجميع المرافق متوافرة بشكل مثالي لإقامة مريحة، فهناك الكثير من مراكز المعلومات في وسط المدينة والتي توفر للسائحين جميع المعلومات اللازمة والخرائط المجانية لاكتشاف المدينة.
كما أن المدينة تضم مجموعة كبيرة من الفنادق المتنوعة ذات خدمة ممتازة ومستوى عال من الراحة، وهناك أيضا عدد كبير من الشقق وبيوت الضيافة الرخيصة المتاحة في وسط المدينة، على مسافة قريبة من جميع مناطق الجذب السياحي الرئيسية، فاختر منها ما يناسبك.
العطلة في لفيف غير مكلفة نسبيا، وينطبق ذلك على المعيشة وتكلفة الغذاء، فإن كنت تبحث عن التوفير لا يهم ما إذا كنت تقيم في غرفة أو شقة، أو حتى تقوم بطهي الطعام في المنزل كبديل عن تناول الطعام في المطاعم.
تسمى هذه المدينة الجميلة مقهى القهوة الأوكرانية، حيث تقدم مجموعة متنوعة من المقاهي المحلية الرائعة التي تمنح الزائرين تجربة القهوة المحلية الأصيلة وغيرها من أنواع القهوة العالمية وفي مقدمتها القهوة التركية. علاوة على ذلك تقدم المطاعم في المدينة مجموعة لا تقارن من الأطباق اللذيذة سواء المحلية والعالمية، فضلا عن المخبوزات والحلويات الشهية.

city

أوديسا

أوديسا هي ثالث أكبر مدينة في أوكرانيا، وهي عبارة عن ميناء رئيسي يقع على الشاطئ الشمالي الغربي للبحر الأسود، كانت في القديم مستوطنة صغيرة للتتار تأسست سنة 1440 وبعد فترة من السيطرة الليتوانية، انتقلت إلى حكم السلطان العثماني في 1529 وظلت كذلك حتى هزيمة الإمبراطورية العثمانية في الحرب

city

جبال الكاربات

إن كنت تبحث عن المغامرة عند السفر إلى أوكرانيا، فلماذا لا تتوجه إلى جبال الكاربات التي توفر لزائريها ثروة من المشاهد الطبيعية الخلابة علاوة على الأنشطة المميزة طول العالم، بما في ذلك مسارات السير الرائعة وركوب الدراجات في الهواء الطلق والعديد من الأنشطة التي تنفرد بها هذه المنطقة الرائعة من أوكرانيا.

city

كييف

قرنا من العمر، ومع ذلك لا يزال الشباب يتوافدون عليها بشكل ملحوظ في كل جانب

city

لفيف

تعد لفيف أكبر مدينة في غرب أوكرانيا وسابع أكبر مدينة في أوكرانيا من حيث المساحة، ويبلغ عدد سكانها حوالي 750،000 نسمة وتبلغ مساحتها 182.01 كيلومتر مربع.

لا تفوت فرصتك

النظام جولة الآن
واحصل على خصم 15 ٪


أيام

ساعات

دقائق

ثواني
people
iconجميع الجولات
كما ذات الصلة :
قصر بوتوكي
star
كانت عائلة بوتوتسكي واحدة من أشهر وأقوى البولنديين الذين امتلكوا مساحات شاسعة في أوكرانيا وبولندا وروسيا البيضاء. في أوكرانيا وحدها امتلك بوتوتسكي أكثر من...

مدة:

السعر:

تأمين:

أكثر
كما ذات الصلة :
القلعة العليا
star
هذه هي أعلى نقطة لفيف. تلة في المركز التاريخي ، حيث اعتادت القلعة أن تقف ، أصبحت الآن حديقة رائعة ، وتحفة فنية معترف...

مدة:

السعر:

تأمين:

أكثر
كما ذات الصلة :
ساحة السوق
star
ساحة السوق هي الساحة المركزية في لفيف وقلب وسطها التاريخي. ظهرت في القرن الرابع عشر ، ومظهرها نموذجي للمربعات التي تمتلكها جميع المدن البولندية...

مدة:

السعر:

تأمين:

أكثر
كما ذات الصلة :
مقبرة ليتشاكيف
star
هذه المقبرة المذهلة هي واحدة من الأقدم في أوروبا. إنه أقدم من “الزملاء” المعروفين- الباريسيين بير لاشايسين وهاي جيت في لندن. تسمى مقبرة ليتشاكيف...

مدة:

السعر:

تأمين:

أكثر
كما ذات الصلة :
قاعة المدينة
star
لقد مضى وقت طويل عندما كان ميدان السوق في لفيف (رينوك بالأوكرانية) مكانًا للسوق التجارية. شهدت المباني في جميع أنحاء الساحة يوما مزدحما بالسوق...

مدة:

السعر:

تأمين:

أكثر
كما ذات الصلة :
لفيف مسرح الأوبرا والباليه
star
يقع دار الاوبيرا في قلب المركز التاريخي ، وهو واحد من أجمل مسارح الأوبرا في أوروبا. عندما تنظر إلى الواجهة المذهلة ، صب الجص...

مدة:

السعر:

تأمين:

أكثر
كما ذات الصلة :
كاتدرائية لفيف اللاتينية
star
في الماضي ، حددت الكاتدرائيات والكنائس وغيرها من أنواع العمارة المقدسة وجه المدينة وروحها. لفيف ، كونها مدينة متعددة الثقافات مع أكثر من 700...

مدة:

السعر:

تأمين:

أكثر
كما ذات الصلة :
الفناء الإيطالي
star
يعد بيت كورنياكت في لفيف أحد أعظم المعالم الأثرية لفن النهضة المدنية في القرن السادس عشر في أوكرانيا. صمم المهندس المعماري بيترو باربون ،...

مدة:

السعر:

تأمين:

أكثر
iconاريد فردي جولة في المدينة أو أوكرانيا